منتديات عطا درغام - جديدة المنزلة
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» إبراهيم إسماعيل إبراهيم درغام
الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 - 11:52 من طرف عطا درغام

» مجدي محمود سليمان غزال
الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 - 11:50 من طرف عطا درغام

» مجدي محمود سليمان غزال
الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 - 11:49 من طرف عطا درغام

» حسن لبيب شاهين
الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 - 9:54 من طرف عطا درغام

» إبراهيم إسماعيل إبراهيم درغام
الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 - 9:53 من طرف عطا درغام

» الحفنى الحفنى عجوة
الأربعاء 19 سبتمبر 2018 - 17:44 من طرف عطا درغام

» الصرف الصحي زمان في جديدة المنزلة زمان
الأربعاء 19 سبتمبر 2018 - 17:42 من طرف عطا درغام

» الحنفية العمومية في جديدة المنزلة زمان
الأربعاء 19 سبتمبر 2018 - 17:42 من طرف عطا درغام

» نور فتحي زمان في جديدة المنزلة زمان
الأربعاء 19 سبتمبر 2018 - 17:41 من طرف عطا درغام

» أحن إلي خبز أمي .. ويوم الخبيز في جديدة المنزلة زمان
الأربعاء 19 سبتمبر 2018 - 17:39 من طرف عطا درغام

 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث

نور فتحي زمان في جديدة المنزلة زمان

اذهب الى الأسفل

نور فتحي زمان في جديدة المنزلة زمان

مُساهمة من طرف عطا درغام في الأربعاء 19 سبتمبر 2018 - 17:41

نور فتحي زمان في جديدة المنزلة زمان
......................................
لعلك وأنت تستمتع بكهرباء السد العالي في الوقت الحالي ، فتقوم بتشغيل الأجهزة التي تحتاج قوة تشغيل كبيرة فتشعرك بالحياة وتربطك بالعالم المحيط بك.
وعندما تنقطع الكهرباء تشعر وكأن الحياة توقفت تماما ، وانفصلت عن العالم المحيط بك، وعندما تعود تتدفق الدماء مرة أخري في الشرايين وتعود الحياة من جديد.
هكذا، كانت القرية فيما مضي قبل دخول الكهرباء..ظلام دامس تتوقف معه الحياة في الشوارع وينام الأهالي مبكرين.. يعتمد الناس علي وسائل إضاءة بدائية : كلمبة الجاز والسهار ولمبة الإيد والشموع، وكان الموسرون يستخدمون الكلوبات ذات الإضاءة العالية ، وكذا المقاهي وأصحاب المحلات في القرية.
ومع دخول كهرباء فتحي حدثت نقلة كبيرة في القرية ،وكانت عبارة عن وابور نور كبير مثبت في منزل بجوار محل الحاج الدسوقي البرعي علي البحر ، ويشغله الآن منزل الأستاذ محمود عبد المجيد الأمير.
وأياً كان وابور النور مملوكاً لفتحي أو للسيد السلاموني أو شريكا له أو يعمل عنده، فلا فرق في كل هذه المسميات؛ لأن وابور النور ارتبط باسم فتحي التوتنجي.
فتحي التوتنجي.. الأكثر شهرة..الأكثر حركة..الأكثر ملازمة لأهالي القرية..الذي يقوم بعمل التوصيلات للمنازل..الذي يقوم بتشغيل الوابور المتنقل في المناسبات المختلفة: (الأفراح- المآتم- السهرات السهرات الخاصة كاستضافة الشيخ محمد عبد الهادي أو مناسبات أخري).
وفي سبعينيات القرن الماضي انتشرت كهرباء فتحي في القرية، وتمتع بها عدد غير قليل من بيوت القرية، ولم تكن تغطي القرية كلها ، وذلك لأنه سيفوق فوه تشغيل الوابور ...كل ذلك مقابل ثلاثين قرشًا تقريبًا- علي حد قول شريف التوتنجي نجل المرحوم فتحي التوتنجي-، وكان يتم تشغيل الوابور حتي منتصف الليل تقريبًا.
كان يحدث صوتًا عاليا يشعر به جيرانه المرحوم الدسوقي البرعي والشيخ عبد الرحمن رشاد والبيوت المجاورة لهما علي طريق البحر حتي انتهاء التشغيل، وبعدها تدخل القرية في ظلام دامس حتي الساعات الأولي من تباشير صباح اليوم التالي.
لعل الجيل الجديد ومواليد الثمانينات وما بعدها لا يعرفون من هو فتحي التوتنجي...؟
من هو فتحي التوتنجي....؟
اسمه فتحي عبده التوتنجي
من مواليد المنزلة في 7/7/1936
استوطن القرية بعد أن ارتبط بكريمة المرحوم أحمد يوسف عبد الله.
وأنجب فتحي وهو مقيم بجديدة المنزلة ، وشريف ببورسعيد، وكريمته ببورسعيد...
ولهم خمسة أخوة غير أشقاء مقيمون بالمنزلة، الجرايحي وعبده وثلاث بنات.
كان فتحي التوتنجي رجلا عمليًا ونشيطا محبا لعمله.. محمود السيرة...علاقته طيبة بالجميع.
من أصدقائه
المرحوم الدسوقي البرعي
الشيخ عبد الرحمن رشاد غزال
المرحوم محمد منصور
إسماعيل أبو العينين من الفروسات
وعلي الرغم من جرأته في تعامله مع الكهرباء إلا أنه لم يسلم من غدرها، وتوفي إثر تيار عالي صعقه فتوفي علي الفور ؛ ليرحل عن دنيانا في 10/1/1980 عن عمر يناهز الرابعة والأربعين.
ادعوا له بالرحمة والمغفرة، وأن يجعل الله – عز وجل- مثواه الجنة
......................

عطا درغام
Admin

عدد المساهمات : 918
تاريخ التسجيل : 24/04/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى