منتديات عطا درغام - جديدة المنزلة
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث

سرداب الكنوز بين الواقع والخيال

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوع

اذهب الى الأسفل

سرداب الكنوز بين الواقع والخيال

مُساهمة من طرف عطا درغام في الجمعة 1 يونيو 2018 - 8:00

من حكايات الماضي في جديدة المنزلة
سرداب الكنوز بين الواقع والخيال
..........................................
في عام 2008 ، أثار محمد عزت هلال في منتدي جديدة المنزلة الذي أنشأه موضوع السرداب الكائن تحت منزل الحاج عبد الغني ممتدا حتي مسجد العراقي، وقيل حتي طرب العبيد.. وكنت قد كتبت مقالُا في هذا الشأن، وأحدث موضوع السرداب حراكُا فكريُا دفع بأعضاء المنتدي إلي ذكر العديد من الحقائق حول هذا الموضوع، والبعض أكد هذه الحقيقة .وهناك من نزلوا بالفعل ولم يستكملوا السير خوفا من المجهول، وهناك من أنكر هذا الامر واعتبره أسطورة من نسج خيال أهالي القرية.
ولأسباب ما، تم حذف المقال وعاتبني محمد عزت كثيرًا علي حذف هذا المقال الذي حذفته في ساعة غضب، وبذلك أغلقت الباب تمامًا حول الموضوع .. وصراحة ، حزنت علي حذف هذا المقال، وحاولت استعادته مرة أخري ففشلت ولم أستطع كتابته مرة أخري.
بالامس فقط وأنا أقلب في أوراقي القديمة عثرت علي مسودة هذا المقال، وحمدت الله أنني لم أمزقها كعادتي عندما أنتهي من كتابة موضوع . ولم أصدق خبرًا حتي قررت أن أنشره مرة أخري عسي أن أفتح الباب أمام نقاشات فكرية والكششف عن مجاهل ما غمض علينا بخصوص موضوع هذا السرداب... وهل هو حقيقة أم أساطير من نسج خيال العقل الجمعي لأهالي القرية.
المسودة لم تعبر عن محتوي المقال ، فهي مبتورة وعند نقل الموضوع أضفت له كثيرا.......ما علينا.. المهم وجدت ضالتي المنشودة .
.................................
المهم
أُثير تساؤل حول أطرف شائعة في القرية، ورد محمد عزت بوجود سرداب في القرية وأن هذا السرداب قد دخله بعض شباب القرية في زمن مضي.. وإذا كان هذا الفعل ، فيعتبر حقيقيًا يتعدي الشائعة ويستحق الدراسة.
باديء ذي نتساءل بدورنا ونطرح عدة تساؤلات......
هل الموضوع يستحق الاهتمام...؟
هل هو سرداب أم قبو أم نفق..؟
فكل هذه المسميات تختلف عن بعضها البعض من حيث الحجم والشكل والطول......!!!!
ولماذا هذا السرداب بالذات في القرية......؟
ما دوره التاريخي.........؟
قد يكون وراؤه حكايات وحكايات.......!!!
السرداب يوحي بالكنوز.......والنفق يوحي بالثورة والتمرد........!!!!!
ومن جهة أخري
ما طول هذا السرداب أو النفق.... ؟
وإلي أين يمتد.......؟
وما علاقته بالمرسي النهري أمام منزل عبد الغني والشيخ مراد حتي نهايته كما يؤكد بعض شهود العيان.........؟
ومن ناحية أخري ما علاقتة بجبانة العبيد أو بطرب العبيد كما يعرفها سكان القرية.......؟
القبو في المعجم هو القوس- فيُقال قبو البناء رفعها أو جعله علي هيئة القبة- والقبو: البناء المعقود بعضه إلي بعض، وهو ما يقبي كالجسر الصغير فوق مجاري المياه....
وقد يدفعنا للتساؤل ....هل هذا كان أثرًا لمجري مائي يمتد أسفل بيوت القرية من هذا المرسي القديم حتي الشيخ مراد أو طرب العبيد.
هذا القول تعتريه بعض الشكوك ؛ لأن ما الداعي لحفر نفق أو مجري مائي أسفل القرية يمتد لمسافة كيلو متر...؟
أما السرداب، فهو بناء تحت الأرض والكلمة فارسية والجمع سراديب...ونتساءل هنا ،
هل هذا السرداب بناء فعلًا..؟
ما عرضه..؟ .
. وهل هو مبني ومقسم تقسيمات توحي بانه مهيأ للعيش..؟ ..أم ماذا..؟
.. ومن الذي بناه.......؟ .. ولماذا بناه..؟هل هناك كنوز يُخشي عليها من السرقة.؟
هل هذا البناء مقبرة فرعونية كبري مهياة للدفن تحت الأرض كباقي مقابر الفراعنة..؟ وقد أكد من نزلوا هذا المكان بوجود قدر وفخار قد يكون عليه نقوش فرعونية ..( هذا علي سبيل الترجيح وليست حقيقة مؤكدة....!!!!!!).
والنفق في اللغة سرب في الأرض له مخرج إلي مكان معهود أو طريق أسفل الأرض له مدخل ومخرج إلي مكان ما.... والأنفاق موجودة منذ عصر الفراعنة. وهذا النفق الذي يمتد طوله إلي حوالي كيلو متر أو ما يزيد ينتهي إلي منطقة طرب العبيد والتي تمتد من منطقة الشيخ مراد وحتي بداية طريق الجبانة المنحدر إلي الطريق المؤدي إلي المشروع....
نتساءل هنا..
لماذا ينتهي النفق إلي هذه المنطقة...؟
هل كان يتم شحن جثث العبيد في المراكب التي تتوقف في المرسي، ثم يتم نقلها عبر النفق حيث يتم دفنها بعيدًا عن الأعين......؟
هل كانت هناك طوائف متصارعة ، أو كانت هناك مملكة وبها قصر الحاكم أو الملك الذي أمر بحفر نفق يمتد من قصره حتي المرسي النهري يستطيع الهرب منه إذا حدثت ثورة ضده من الشعب او انقلاب مساعديه...؟...
كل هذه الآراء مجرد اجتهادات واحتمالات قد تقترب من الحقيقة، أو يجانبها الصواب أحيانًا.فوجود مثل هذا السرداب أو النفق وراءه سر أو حقيقة تاريخية تحتاج لمن يبحث فيها ، ولا يمكن السكوت عليها. وهذا ما ستكشف عنه الأيام القادمة .. ويحتاج لمعرفة شهود العيان الذين نزلوا هذا السرداب وساروا فيه لمسافة تزيد عن عشرة أمتار بحثًا عن كنز مدفون أو حقيقة خفية، ولم يستطيعوا الاستمرار لقلة الهواء أو لوحشة المكان أو الخوف من المجهول الذي ينترهم داخل النفق أو السرداب .
ومن يومها لم يحاول أحد النزول إلي هذا المكان مرة أخري أو يُعلم الجهات المسئولة أو مصلحة الآثار للبحث والتنقيب عن الماضي الذي قد يعبر عن حقائق وكنوز تختفي في هذا المكان الذي يعود إلي عصر من العصور السحيقة التي قد تكون فرعونية أو رومانية أو إسلامية أو أي عصر يعبر عن عراقة وقدم هذه البقعة التي قد يكون له ذكر أو قد يكون هذا السرداب أو النفق مجرد أسطورة أو حكاية من الحكايات التي تنسجها خيالات الشعوب......!!!!

عطا درغام
Admin

عدد المساهمات : 908
تاريخ التسجيل : 24/04/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى