منتديات عطا درغام - جديدة المنزلة
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» الحفنى الحفنى عجوة
الأربعاء 19 سبتمبر 2018 - 17:44 من طرف عطا درغام

» الصرف الصحي زمان في جديدة المنزلة زمان
الأربعاء 19 سبتمبر 2018 - 17:42 من طرف عطا درغام

» الحنفية العمومية في جديدة المنزلة زمان
الأربعاء 19 سبتمبر 2018 - 17:42 من طرف عطا درغام

» نور فتحي زمان في جديدة المنزلة زمان
الأربعاء 19 سبتمبر 2018 - 17:41 من طرف عطا درغام

» أحن إلي خبز أمي .. ويوم الخبيز في جديدة المنزلة زمان
الأربعاء 19 سبتمبر 2018 - 17:39 من طرف عطا درغام

» الدعاية البريطانية ضد الدولة العثمانية 1917-1918 للدكتور محمد رفعت الإمام
السبت 16 يونيو 2018 - 11:18 من طرف عطا درغام

» نفي الآخر: جريمة القرن العشرين للدكتور محمد رفعت الإمام
السبت 16 يونيو 2018 - 11:13 من طرف عطا درغام

»  سلطانة الطرب..أول ممثلة مصرية
السبت 16 يونيو 2018 - 10:53 من طرف عطا درغام

» سلوك الطلاب فى المدارس والقدوة الغائبة
السبت 16 يونيو 2018 - 10:52 من طرف عطا درغام

» التعليم الصناعى وأمواله المهدرة
السبت 16 يونيو 2018 - 10:49 من طرف عطا درغام

 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث

الدعاية البريطانية ضد الدولة العثمانية

اذهب الى الأسفل

الدعاية البريطانية ضد الدولة العثمانية

مُساهمة من طرف عطا درغام في الثلاثاء 3 مارس 2015 - 16:40

أحدث كتاب للدكتور محمد رفعت الإمام
" />
1917-1918
ويتناول الكتاب كيف اعتمدت بريطانيا علي كتاب فائز الغصين ( المذابح في أرمينيا ) وكيف التقطته وزارة الحرب البريطانية ، واعتبرته وثيقة مهمة للدعاية ضد الدولة العثمانية.
و قد ابتغت بريطانيا من دعايتها ضد الدولة العثمانية " المسلمة" تأليب الرأي العام " المسيحي" ضدها لا سيما في الولايات المتحدة بغية الضغط عليها لخوض غمار الحرب بجوار دول الوفاق في توقيت شهد تفوقا ألمانيا كاسحا.
وفي عين اللحظة ، تهيئة الرأي العام لا سيما الإسلامي علي امتداد العالم لاستقبال وقبول فكرة إسقاط الدولة العثمانية وتفكيكها.
ولذا ، فإن هذه الدراسة تركز علي كيفية تركز استثمار الإدارة البريطانية " وثيقة الغصين" في الدعاية السياسية ضد الدولة العثمانيسة ، والأليات التي مرت بها لتوظيفها في التأثير علي الرأي العام خارج بريطانيا.
واعتمدت الدراسة بشكل أساسي علي الوثائق البريطانية غير المنشورة المتبادلة بين وزارتي الحرب والخارجية البريطانيتين وإدارة " بيت ولينجتون" المنوط بها الدعاية البريطانية في الخارج.
وكذا ، علي النص العربي لكتاب " المذابح في أرميتيا" للغصين وترجمته الإنجليزية.
كما استندت الدراسة علي طائفة من الصحف البريطانية والأمريكية والكندية التي كانت بمثابة أبواق دعاية لصالح بريطانيا ضد أعدائها وبالذات ضد الدولة العثمانية..

عطا درغام
Admin

عدد المساهمات : 913
تاريخ التسجيل : 24/04/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى